July 02, 2022
11 11 11 AM
فوائد ثمار الصبار
طريقة تقطيع التفاح
طريقة تقشير الكيوي
مكونات الذرة الصفراء
موضوع عن قطف الزيتون
كيف أفتح جوز الهند
ثمرة الكاكاو
فواكه تخفض ضغط الدم
أضرار ورق العنب
فوائد الفواكه بشكل عام
أحدث المواضيع
فوائد ثمار الصبار طريقة تقطيع التفاح طريقة تقشير الكيوي مكونات الذرة الصفراء موضوع عن قطف الزيتون كيف أفتح جوز الهند ثمرة الكاكاو فواكه تخفض ضغط الدم أضرار ورق العنب فوائد الفواكه بشكل عام

ثمرة الكاكاو

ثمرة الكاكاو

تنتمي ثمرة الكاكاو (الاسم العلميّ: Theobroma cacao) إلى الفصيلة الخبازية (بالإنجليزيّة: Malvaceae)؛ وهي من الأشجار دائمة الخضرة، وتُستخدم بذورها لصناعة الشوكولاتة،[١] وتحتوي ثمرة الكاكاو على بذور بنّية اللون تُسمّى بالكاكاو (بالإنجليزيّة: Cacao)،[٢] وتأتي بذور الكاكاو على شكل قرون، وهي تتشابه مع ثمار التوت، ويُنتج كلّ قرنٍ حوالي 35-50 بذرةً مُحاطة بلّبٍّ حلو، ويُشكّل القرن واللُبّ المحيط بالبذور ثمرة الكاكاو، ويتمّ وضع بذور الكاكاو واللُبّ المحيط بها في صناديقٍ بعد حصادها، ثمّ تخميرها تحت تأثير الميكروبات بشكلّ طبيعيّ؛ والتي تتكاثر بواسطة استخدام السكر الموجود في اللُبّ كمصدرٍ للطاقة.[٣]

ويُعدّ تخمير الكاكاو وتحميصه الخطوة الأولى في صناعة الشوكولاتة، ويتمّ هرس البذور للحصول على معجونٍ يُعرف بليكيور الشوكولاتة (بالإنجليزيّة: Chocolate liqueur)، ومن ثمّ يُعالَج بالحرارة لإنتاج الكاكاو؛ وهو المكوّن الرئيسيّ في مُعظم منتجات الشوكولاتة،[٢] وبذلك يتمّ الحصول على مُستخلص بذور ثمرة الكاكاو،[٣] ومن الجدير بالذكر أنّ بذور الكاكاو المُجفّفة، والمُخمّرة، والمُحمّصة تسُتخدم على نطاقٍ واسعٍ في صناعة الحلويات؛ مثل: الشوكولاتة، والكعك، والمثلّجات، والمشروبات، ويُمكن تحويل اللُبّ المُحيط بالبذور إلى هُلام أو عصير، كما تحتوي البذور على صبغةٍ يُمكن استخدامها كملوّن طعام.[٤]

القيمة الغذائية للكاكاو

يُبيّن الجدول الآتي أهمّ العناصر الغذائية الموجودة في 100 غرامٍ من بودرة الكاكاو غير المُحلّاة:[٥]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
الماء 3 مليلترات
السعرات الحرارية 228 سعرة حرارية
البروتين 19.6 غراماً
الدهون الكليّة 13.7 غراماً
الكربوهيدرات 57.9 غراماً
الألياف الغذائية 37 غراماً
السكريّات 1.75 غرام
الكالسيوم 128 مليغراماً
الحديد 13.86 ميلغراماً
المغنيسيوم 499 مليغراماً
الفسفور 734 مليغراماً
البوتاسيوم 1524 مليغراماً
الصوديوم 21 مليغراماً
الزنك 6.81 مليغرامات
النحاس 3.788 مليغرامات
المنغنيز 3.837 مليغرامات
السيلينيوم 14.3 ميكروغراماً
فيتامين ب1 0.078 مليغرام
فيتامين ب2 0.241 مليغرام
فيتامين ب3 2.185 مليغرام
فيتامين ب5 0.254 مليغرام
فيتامين ب6 0.118 مليغرام
الفولات 32 ميكروغراماً
فيتامين هـ 0.1 مليغرام
فيتامين ك 2.5 ميكروغرام

الفوائد العامة للكاكاو

يُعدّ الكاكاو مصدراً غنيّاً بالعديد من العناصر الغذائية؛ بما في ذلك: المغنيسيوم، والحديد، والفسفور، والكالسيوم، والبوتاسيوم،[٢] بالإضافة إلى احتوائه على مركبات البوليفينول (بالإنجليزيّة: Polyphenols) التي تُعدّ من مُضادات الأكسدة، وترتبط مركبات البوليفينول بالعديد من الفوائد الصحية؛ ومنها: التقليل من الالتهابات، وتحسين تدفُّق الدم، وخفض ضغط الدم، وتحسين مستويات الكوليسترول والسكر في الدم، كما يُعدّ الكاكاو مصدراً غنيّاً بالفلافانولات (بالإنجليزيّة: Flavanols)؛ وهي أحد أنواع البوليفينولات، والتي تتميّز بخصائصها المُضادة للأكسدة والالتهابات.[٦]

وللمزيد من المعلومات حول فوائد الكاكاو يُمكنك قراءة مقال فوائد بودرة الكاكاو.

أضرار الكاكاو

درجة أمان الكاكاو

نذكر فيما يأتي درجة أمان الكاكاو في مُختلف الحالات:[٧][٨]

  • عند تناوله عن طريق الفم: يُعدّ الكاكاو غالباً آمناً لدى مُعظم الأشخاص عند تناوله عن طريق الفم، ولكن يجدر الذكر أنّ الكاكاو يحتوي على مادة الكافيين، ويُمكن أن يؤدي تناول كمياتٍ كبيرةٍ منه إلى حدوث أعراضٍ جانبية؛ كالعصبية، وزيادة التبوّل، والأرق، وزيادة سرعة ضربات القلب، كما يُمكن أن يُسبّب الكاكاو ردود فعلٍ تحسُّسية للجلد، والإمساك، وتحفيز الصّداع النصفيّ، ومشاكل في الجهاز الهضمي؛ بما في ذلك: الغثيان، واضطراب الأمعاء، وخشخشة المعدة، والغازات.
  • الحمل والرضاعة الطبيعية: إنّ من المُحتمل أمان الكاكاو عند تناوله خلال فترة الحمل والرضاعة الطبيعية وبكمياتٍ معتدلة أو بالكميات الموجودة في الطعام، ولكن يجب مراقبة الكميات المُتناولة؛ حيث إنّ من المُحتمل عدم أمان تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الكاكاو خلال فترة الحمل؛ وذلك لاحتوائه على الكافيين الذي يُمكن أن يعبر المشيمة، كما توجد مخاوف حول تناول الكافيين خلال فترة الرضاعة الطبيعية؛ حيث يُعتقد أنّ تركيز الكافيين في حليب الأم يُقارب نصف مستوى الكافيين في دم الأم، ولذلك قد يؤدي تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الشوكولاتة إلى إصابة الرضيع بالتهيُّج، وزيادة نشاط الأمعاء لديه.

محاذير تناول الكاكاو

يُحذّر من تناول الكاكاو في بعض الحالات الصحية؛ والتي نذكر منها ما يأتي:[٩][١٠]

  • الذين يعانون من القلق: قد يؤدي تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الكاكاو الذي يحتوي على الكافيين إلى تفاقم اضطراب القلق.
  • الذين يعانون من الاضطرابات النزفيّة: يُمكن أن يتسبّب الكاكاو في إبطاء عملية تخثُّر الدم، ويُمكن لتناول كمياتٍ كبيرةٍ منه أن يؤدي إلى زيادة خطر النزيف والكدمات لدى الأشخاص الذين يُعانون من اضطرابات النزيف.
  • مرضى القلب: كما ذُكر سابقاً؛ فإنّ الكاكاو يحتوي على مادة الكافيين، والتي يُمكن أن تُسبّب عدم انتظامٍ في ضربات القلب لدى بعض الأشخاص، كما يجب استخدامها بحذرٍ لدى الأشخاص الذين يُعانون من مشاكلٍ في القلب.
  • الذين يعانون من الإسهال: قد يؤدي تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الكافيين الموجود في الكاكاو إلى تفاقم مشكلة الإسهال.
  • مرضى السكري: يُمكن أن يتسبّب الكاكاو في زيادة مستويات السكر في الدم، كما يُمكن أن يتداخل مع القدرة على التحكُّم في مستوياته لدى الأشخاص الذين يُعانون من مرض السكري.
  • الذين يعانون من الارتداد المعديّ المريئيّ: (بالإنجليزيّة: Gastroesophageal reflux disease)، يُمكن أن يُعيق الكاكاو من فعالية الصمام الموجود في المريء، والذي يمنع محتويات المعدة من العودة إلى المريء أو مجرى الهواء؛ ممّا قد يؤدي إلى تفاقم مشكلة الارتداد المعديّ المريئيّ.
  • مرضى الجلوكوما: (بالإنجليزيّة: Glaucoma)، يُمكن أن يزيد الكافيين الموجود في الكاكاو من الضغط داخل العين، ولذلك يجب استخدامه بحذرٍ من قِبَل الأشخاص المُصابين بالجلوكوما أو ما يُعرف بالزرق.
  • ضغط الدم المرتفع: يُمكن أن يزيد الكافيين الموجود في الكاكاو من ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يُعانون من ارتفاعٍ فيه؛ إلّا أنّه قد لا يُسبّب ارتفاعاً كبيراً في ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يستهلكون كمياتٍ كبيرةٍ من الكافيين.
وللمزيد من المعلومات حول ضغط الدم وتناول الكاكاو يُمكنك قراءة مقال هل الكاكاو يرفع ضغط الدم.
  • مرضى متلازمة القولون العصبيّ: يُمكن أن يؤدي تناول كمياتٍ كبيرةٍ من الكافيين الموجود في الكاكاو إلى تفاقم أعراض متلازمة القولون العصبيّ؛ كالإسهال.
  • الذين يعانون من الصُداع النصفيّ: (بالإنجليزيّة: Migraine)، قد يزيد الكاكاو من خطر حدوث الصُداع النصفيّ لدى الأشخاص المعرضين للإصابة به.
  • الذن يعانون من هشاشة العظام: قد يزيد الكافيين الموجود في الكاكاو من كمية الكالسيوم التي يتم إفرازها في البول، ولذلك يجب استخدام الكاكاو بحذرٍ من قِبَل الأشخاص المُصابين بهشاشة العظام.
  • الذين سيجرون العمليات الجراحية: قد يتداخل الكاكاو مع القدرة على التحكُّم في مستويات السكر في الدم أثناء الجراحة وبعدها، ولذلك يجب التوقُّف عن تناول الكاكاو قبل أسبوعين على الأقلّ من موعد الجراحة المُحدد.
  • الذين يعانون من عدم انتظام ضربات القلب: يُمكن أن يؤدي الكاكاو الموجود في الشوكولاتة الداكنة إلى زيادة ضربات القلب، كما يُمكن أن تتسبّب منتجات الشوكولاتة في تفاقم حالة عدم انتظام ضربات القلب.

التداخلات الدوائية مع الكاكاو

قد يتداخل الكاكاو مع تأثير بعض الأدوية؛ والتي نذكر منها ما يأتي:[٧][١٠]

  • دواء الأدينوسين (بالإنجليزيّة: Adenosine)، والذي يُستخدم لإجراء فحص الجهد للقلب.
  • دواء الكلوزابين (بالإنجليزيّة: Clozapine)، والذي يُستخدم لعلاج الفصام.
  • دواء الديبيردامول (بالإنجليزيّة: Dipyridamole)، والذي يُستخدم لمنع حدوث الجلطات الدموية.
  • دواء الإرغوتامين (بالإنجليزيّة: Ergotamine)، والذي يُستخدم للتخفيف من نوبات الصُداع النصفيّ.
  • حبوب الإستروجين؛ والتي تشمل ما يأتي:
    • الإستروجين المترافق (بالإنجليزيّة: Conjugated equine estrogens).
    • الإيثينيل إستراديول (بالإنجليزيّة: Ethinyl estradiol).
    • الإستراديول (بالإنجليزيّة: Estradiol).
  • الليثيوم (بالإنجليزيّة: Lithium)، والذي يُستخدم لعلاج الاكتئاب.
  • الأدوية المُستخدمة لعلاج الربو؛ بما في ذلك:
    • الألبوتيرول (بالإنجليزيّة: Albuterol).
    • الميتابروتيرينول (بالإنجليزيّة: Metaproterenol).
    • التيربوتالين (بالإنجليزيّة: Terbutaline).
    • الإيزوبروتيرينول (بالإنجليزيّة: Isoproterenol).
  • الأدوية المُستخدمة لعلاج الاكتئاب؛ مثل:
    • الفينيلزيلين (بالإنجليزيّة: Phenelzine).
    • الترانيلسيبرومين (بالإنجليزيّة: Tranylcypromine).
  • أدوية السكري؛ والتي تشمل:
    • الغليميبيريد (بالإنجليزيّة: Glimepiride).
    • الغليبوريد (بالإنجليزيّة: Glyburide).
    • الإنسولين.
    • البيوجليتازون (بالإنجليزيّة: Pioglitazone).
    • الكلوربروباميد (بالإنجليزيّة: Chlorpropamide).
    • الغليبيزيد (بالإنجليزيّة: Glipizide).
    • التولبوتاميد (بالإنجليزيّة: Tolbutamide).
  • دواء الفينيل بروبانولامين (بالإنجليزيّة: Phenylpropanolamine)، والذي يُستخدم للتخفيف من الاحتقان.
  • دواء الثيوفيلين (بالإنجليزيّة: Theophylline)، والذي يُستخدم لتوسيع الشُعب الهوائية.
  • المُضادات الحيوية؛ مثل:
    • السيبروفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Ciprofloxacin).
    • الإينوكساسين (بالإنجليزيّة: Enoxacin).
    • النورفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Norfloxacin).
    • السبارفلوكساسين (بالإنجليزيّة: Sparfloxacin).
    • التروفافلوكساسين (بالإنجليزيّة: Trovafloxacin).
    • الجريبافلوكساسين (بالإنجليزيّة: Grepafloxacin).
  • حبوب منع الحمل؛ والتي تشمل:
    • الإيثينيل إستراديول والليفونورجستريل (بالإنجليزيّة: Ethinyl estradiol and levonorgestrel).
    • الإيثينيل إستراديول والنوريثيندرون (بالإنجليزيّة: Ethinyl estradiol and norethindrone).
  • دواء السيميتيدين (بالإنجليزيّة: Cimetidine)، والذي يُستخدم للتخفيف من حرقة المعدة.
  • دواء الفلوكونازول (بالإنجليزيّة: Fluconazole)، والذي يُستخدم لعلاج الفطريات.
  • دواء المكسيليتين (بالإنجليزيّة: Mexiletine)، والذي يُستخدم لعلاج عدم انتظام ضربات القلب.
  • دواء التيربينافين (بالإنجليزيّة: Terbinafine)، والذي يُستخدم لعلاج الفطريات.
  • دواء الفيراباميل (بالإنجليزيّة: Verapamil)، والذي يُستخدم لعلاج الذبحة الصدرية.

وللمزيد من المعلومات حول أضرار الكاكاو يُمكنك قراءة مقال أضرار شرب الكاكاو.

المراجع

  1. “Cocoa (cacao)”, www.plantvillage.psu.edu, Retrieved 8-3-2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت “Health Benefits of Cacao”, www.webmd.com, 19-8-2020، Retrieved 8-3-2021. Edited.
  3. ^ أ ب Stephen Crozier, Amy Preston, Jeffrey Hurst, and others (7-2-2011), “Cacao seeds are a “Super Fruit”: A comparative analysis of various fruit powders and products”, Chemistry central journal, Issue 1, Folder 5, Page 1-6. Edited.
  4. “Theobroma cacao – L.”, pfaf.org, Retrieved 8-3-2021. Edited.
  5. “Cocoa, dry powder, unsweetened”, fdc.nal.usda.gov, 1-4-2019، Retrieved 8-3-2021. Edited.
  6. Elise Mandl (9-8-2018), “11 Health and Nutrition Benefits of Cocoa Powder”، www.healthline.com, Retrieved 8-3-2021. Edited.
  7. ^ أ ب “Cocoa”, www.webmd.com, Retrieved 8-3-2021. Edited.
  8. “COCOA”, www.rxlist.com, 17-9-2019، Retrieved 8-3-2021. Edited.
  9. “Cocoa”, www.emedicinehealth.com, Retrieved 8-3-2021. Edited.
  10. ^ أ ب “Cocoa”, www.medicinenet.com, Retrieved 8-3-2021. Edited.